لعنة كورونا تطال حاملة طائرات فرنسية

أظهرت الفحوص أن أكثر من ثلث بحارة حاملة الطائرات الفرنسية “شارل ديغول” يحملون فيروس “كوفيد-19” منذ عودتهم بصورة مبكرة إلى فرنسا الأحد، بعد اكتشاف مصابين بالوباء على متنها، وفق حصيلة مؤقتة نشرتها اليوم الأربعاء وزارة القوات المسلحة.

وقالت الوزارة في بيان، “حتى تاريخ مساء 14 يسان، شملت اختبارات الكشف عن الفيروس 1767 بحاراً من المجموعة الجوية البحرية”.

وأجريت الغالبية العظمى من هذه الاختبارات لبحارة من حاملة الطائرات، و”كانت اختبارات 668 منهم إيجابية”. ومن بين هؤلاء “دخل 31 مستشفى سانت آن التابع لوزارة القوات المسلحة في تولون (جنوب) وواحد في العناية المركزة”.

ومن المرجّح، أن ترتفع هذه الحصيلة نظراً إلى أن “نتائج 30٪ من هذه الفحوص لم تصدر بعد”، كما أن “حملة إجراء الفحوص لم تنجز بعد”.

و”شارل ديغول” هي ثاني حاملة طائرات في العالم يتفشى فيها فيروس كورونا المستجد بعد “يو اس اس تيودور روزفلت” الأمريكية.

وبالتوازي مع عزل العسكريين، بدأ تعقيم حاملة الطائرات والفرقاطة بالكامل، وفق بيان الوزارة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *