مناشدةٌ الى دياب لتفادي “الخطأ القاتل”

غرَّد رئيس حزب التوحيد العربي وئام وهاب على حسابه عبر “تويتر” قائلًا، “سمعت أنَّ بعض الشركات التي تتولى نقل النفايات في بيروت والجبل ستتوقف عن العمل بسبب عدم صرف إعتماداتها”.

وفي هذا السياق، ناشد وهاب رئيس الحكومة حسان دياب ووزير المالية غازي وزني معالجة الأمر بسرعة، مشيرًا الى أنَّ “الناس لا تتحمَّل يومًا واحدًا تراكم النفايات، خاصةً في هذا الظرف”.

ولفت الى أنَّ “هذا الأمر خطأٌ قاتلٌ في حال حصل. تنبهوا”.

ويُهدِّدُ خطرٌ من نوعٍ آخر صحة اللبنانيين يتمثّل بتراكم النفايات في شوارعهم، وكأنه لا ينقص في زمن “الوباء” وارتفاع الدولار وتردي الاوضاع المعيشية سوى إغراقهم بالنفايات نتيجة تقاعس الدولة.

ومع اقتراب توقف الشركات المولجة اعمال جمع ونقل النفايات عن العمل نتيجة عدم دفع مستحقاتهم، تلوح في الافق “أزمة نفايات”، يبدو ان ايجاد حلول لها غير وشيك في المرحلة الراهنة الا إذا شعر من بيده القرار ان صبر اللبناني قد نفذ.

وحَصَل “ليبانون ديبايت” على نسخة من كتاب تقدَّمت به شركة “رامكو” الى رئيس الحكومة حسان دياب، تطلب من خلاله “تسديد مستحقات مالية متوجبة” في مشروع “أعمال جمع ونقل وكنس النفايات الصلبة في قضائي المتن وكسروان ومدينة بيروت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *