“الكتائب” يستنكر “التفلت الأمني”

أشار إقليم المتن الشمالي الكتائبي إلى أنه “مرة جديدة يعيش سكان ساحل المتن الشمالي الرعب والهلع نتيجة التفلت الامني الناتج عن بعض الجزر الامنية الخارجة عن القانون والدولة في المنطقة”.

وأضاف في بيان: “فقد امطر مسلحون منطقة الرويسات في الجديدة بكل انواع الاسلحة المتوسطة والثقيلة اثناء مراسم تشييع احد أبناء المنطقة من دون اي تدخل يذكر للقوى الامنية او توقيف احد مطلقي النار حتى الساعة”.

وإستنكر اقليم المتن الشمالي في حزب الكتائب “اشد الاستنكار هذه التصرفات الميليشياوية التي ترهب ابناء المنطقة بمناسبة او من دون مناسبة والتي لا تعبر سوى عن اسلوب الاستقواء الذي يعتمده البعض معرضا ابناء المنطقة لمخاطر عدة أولها الرصاص الطائش”.

وختم البيان: “وبناء على ما تقدم يجدد إقليم المتن الشمالي مطالبته القوى الامنية والدولة اللبنانية بسط سلطتها بشكل كامل على هذه المنطقة ومنع كل إشكالات التفلت الامني لاسيما ان ابناء المنطقة لا ينقصهم أزمات امنية جديدة تضاف الى ازماتهم البيئية والصحية المتمثلة بالمكبات الرابضة على صدورهم منذ سنوات ومن دون اي حل”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *